جحا يهشم ولايغمس - ويناف موبي للنكت كان يأكل لبنا مع ثلاثة من أصدقائه، وكان كلما هشم الشيخ ورفيقه خبزا في اللبن، ومها مشغولان في الحديث يتناول الثالث ما هشماه زعما عن إنذارهما له، ويزدرده فرآه الشيخ جحا فعضب وأخذ المغرفة ورفعها فوق رأسه ونظل بها على رأس ذلك العنيد، فاصفر وجهه وأغمي عليه حتى كاد يموت.. فلما رآه الشيخ كالأموات تعجب وقال به : - هو لا يهشم ولا يغمس ولا يرفع يده من الصحن، وإذا ضربته بالمغرفة يتماوت



© Copyright 2011 - 2019 All Rights OUI9MOBI